تعرف على المدرب الأقرب لخلافة السلامي في الرجاء

12 أبريل 2021
إم. إف. إم
14:52
فتح نادي الرجاء باب المفاوضات مع المدرب التونسي لسعد جردة الشابي، من أجل خلافة المدرب المستقيل جمال السلامي، و الإشراف على القيادة التقنية للخضر.

بركاني سابق يوقع في صفوف النادي المكناسي بعدما كان قريبا من قادش الإسباني
بركاني سابق يوقع في صفوف النادي المكناسي بعدما كان قريبا من قادش الإسباني

و بلغت المفاوضات بين الطرفين مراحل متقدمة، في إنتظار الإتفاق النهائي، و الإعلان الرسمي عن التعاقد، لما تبقى من هذا الموسم مع إمكانية التجديد.

و من المنتظر أن يحتفظ الفريق الأخضر بالمساعدين الحاليين، و مدرب الحراس، في حين سيرافق المدرب الجديد في مهمة المعد البدني، مواطنه عمر بنويس لشغل المنصب.

زينباور يكشف صحة مغادرته للرجاء الرياضي ويعلق على ما حدث لبودريقة
زينباور يكشف صحة مغادرته للرجاء الرياضي ويعلق على ما حدث لبودريقة

المدرب التونسي سطع نجمه مع فريقه الاتحاد الرياضي المنستيري، بعدما قاده لتحقيق نتائج جيدة الموسم الماضي، توجهت بإحراز كأس تونس، لأول مرة في تاريخ الفريق.


و من غريب الصدف فإن المدرب الجديد واجه الرجاء في دور ما قبل المجموعات في كأس الكونفدرالية، و تأهل الرجاء بعد الفوز ذهابا بهدفين نظيفين، و إنهزم إيابا بهدف نظيف.

عضو وحيد من كتيبة الألماني جوزيف زينباور يلتزم رفقة الرجاء
عضو وحيد من كتيبة الألماني جوزيف زينباور يلتزم رفقة الرجاء
مسيرته كلاعب


و يبلغ المدرب لسعد جردة الشابي من العمر 50 سنة، بدأ مسيرته كلاعب مع فريق أريانة ثم الترجي الرياضي التونسي، حيث لعب إلى جانب الجيل الذهبي للفريق، على غرار نبيل معلول وبسام الجريدي والمنذر بواب، قبل أن ينتقل إلى النادي الإفريقي، وأنهى مسيرته في نادي طاخ النمساوي الذي يلعب في الدرجة الثانية.


مساره التدريبي

انطلق سنة 2006 في الدرجات السفلى في النمسا ثم عاد إلى تونس ليعمل مدربا مساعدا لايديشتور في الأولمبي للنقل، ولكن سرعان ما عاد إلى النمسا ودرب الفريق الذي لعب له، وصعد معه من الدرجة الرابعة إلى الدرجة الثانية قبل أن يلتحق بأكاديميات المنتخب النمساوي بدعوة من وليام تورشاين المدير الفني للجامعة.


وفي سنة 2014، إشتغل مساعدا لمواطنه نبيل معلول في الجيش القطري وتوج بالكأس لأول مرة في تاريخ النادي، قبل أن يعود إلى النمسا ويدرّب في الدرجة الثانية ثم الأولى مع فريق "ريد"، قبل أن يحط الرحال في تايلندا ولكنّه لم يعمّر هناك طويلا إلى أن عاد إلى تونس.


ويعتبر جردة أوّل مدرّب تونسي يتحصّل على شهادة UFA PRO في التدريب وهي أعلى درجة للتدريب في العالم تسمح له التدريب في أكبر النوادي.

للتفاعل مع هذا المقال

أخبار ذات صلة

في طور التحميل
أخر الأخبار
تواصلوا معنا
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram